تحويل المؤسسات الفردية الى شركات ذات المسئولية المحدودة :

بناءا على النظرة المستقبليه ورؤية المملكة 2030 والتى تهدف الى تشجيع العمل المؤسسى بما يحقق الاستدامة والنمو للمملكة عليه نجد أهمية تحويل المؤسسة الفردية الى شركة ذات المسئولية المحدودة له عده مزايا من أهمها :

  • أهم ميزة لتحويل مؤسسة فردية إلى شركة ذات مسئولية محدودة هو قصر مسؤولية المالك في مبلغ الاستثمار المخصص للمساهمة به في الشركة المحدودة دون أن تمتد أية تبعات سالبة لهذا الاستثمار والمسائلة إلى أمواله الاخرى وبالتالي الاستفادة من مبدأ محدودية المسؤولية التي توفرها الشركات ذات المسؤولية المحدودة بحيث تكون الذمة المالية مقصورة على هذا الاستثمار.
  • الشركة لها شخصية اعتبارية مستقلة عن الذمة المالية للشركاء بعكس المؤسسة الفردية لا يكون لها ذمة مالية مستقلة عن صاحبها .
  • يجب ان لا يتعدى عدد الشركاء فى الشركة ذات المسئولية المحدودة عن خمسين شريك , وإذا زاد عدد الشركاء عن الخمسين شريك تحول الشركة الى شركة مساهمة .
  • مسئولية الشريك فى الشركة عن الديون والالتزامات والخسائر تكون محدودة بمقدار حصته من رأس مال الشركة ولا يتجاوز ذلك الى أمواله الخاصة .
  • استمرارية العمل التجاري وسهولة انتقاله فى حالة الوفاه لا قدر الله,لا تعنى انتهاء أعمال الشركة بل تنتقل حصة الشريك في الشركة بما لها وما عليها الى ورثة الشريك ويتم تعديل الحصص لورثة الشريك بعقد التأسيس بسهولة ويسر تام .
  • لكل شريك الحق في المناقشة والإطلاع على مركز الشركة و أعمالها وفحص دفاترها ووثائقها وإذا زاد عدد الشركاء عن العشرين يجب ان تعين الشركة من بين الشركاء مجلس رقابة ويتم النص عليه بعقد التأسيس .

وسوف يكون لذلك مردود إيجابي على الاقتصاد في المملكة يتمثل في تحريك النشاط التجاري ، خاصة فيما يتعلق برأس المال الصغير والمتوسط .